الاثنين، 1 أبريل، 2013

أكذوبة الفراعنة (فرعون أسم وليس لقب).

بسم الله الرحمن الرحيم

أكذوبة الفراعنة (فرعون أسم وليس لقب).
بحث: محمد عبده.

هذا جزء من بحثي عن حقيقة تاريخ مصر القديمة التاريخ المصطنع والمزيف بفعل تلاعب الاثريين الغربيين ومكرهم.

في سبيل الحق.....في سبيل الحقيقة الغائبة.

مصر القديمة لا تعرف أي فراعنه(حسب ما دونه الأثريين انفسهم) .......... المصريين القدماء لم يستخدموا ألقاب فرعون.

الفراعنه أكذوبة كبري!

مقدمة :
لعل عنوان هذا المقال صادم للكثير من المصريين ولكنها الحقيقة التي لابد أن تدركها.
للأسف أنت ضحيه وأنا كنت ضحية, نحن المصريين ضخايا لمؤامرة غربيه كبري خبيثة بأهداف يهودية,زرعوا فينا هذه الأفكار الخاطئة كجزء من خضوع مصر لأجندتهم.نحن محتلين أثريا وثقافيا من الغرب المنافق, معظم الناس مفتنون بحضارتهم الحديثه وحب الماده و لا يعرفون حقيقة هؤلاء العصابات الغربيه في العديد من المجالات العلميه, هم يغشون وينافقون في علومهم ويضحكون علي الناس سواء في مصر أو في العالم أجمع.

لا نجد أحد ممن ينتسبون الي هيئه الآثار المصرية أو في مجال الآثار يتحدث عن هذا التاريخ الكاذب لأنهم ببساطه أناس باعوا ضميرهم ولا يستطيعون الخروج عن النص , ستجد المجادلين منهم (عقول ميتة لا تتدبر,عقول متبعه لا تفكر):
شخص أخد دكتوراه في علم الآثار( دكتوراه في الفشنك يعني بالبلدي) واحد حفظ له كام كلمه تم وضعها من قبل الانجليز والفرنسيين وبيعتقد نفسه عالم.
أنا لا أحتقر أحد أو أقلل من أي شخص ولكن دائما تجد الناس الأثريين يردوا عليك بغطرسه أنت درست ايه؟ انت جاهل في المجال ده, وللاسف هم الجهله ولا يعرفون شئ سوي الاكاذيب الغربيه الموضوعه في كتب تزوير التاريخ المصري.

نحن نردد كذبة كبري اسمها الفراعنه منذ الصغر,كذبة فرضت علينا في طفولتنا وتعليمنا,لا وجود لها في الماضي المصري القديم ,كرستها الأجندة اليهودية في عقول المصريين والعالم من أجل سرقة تاريخ مصر القديم وخدمة كتاب سفر الخروج الذي يتحدث عن بناء اليهود العبيد لمصر.

خطأ الكثير من مفسري القرآن والمؤرخين الأسلامين في ذكر كلمة الفراعنة وربما اتبعوا الأجندات اليهوديه من الماضي:
أنا لا أنكر أن الكثير من المؤرخين الأسلامين ذكر هذا اللقب الفراعنه في كتبهم وهذا من أخطائهم حيث أن القرآن الكريم يشير بكل وضوح الي أن فرعون أسم شخص وليس لقب ولم يتم جمع اسم فرعون كما سنعرف لاحقا.

الأجندة اليهودية ليست حديثه ولكن من قبل الأسلام ومن قبل المسيحيه حتي, هم فتنوا بالمعجزات المتروكه في مصر وعمدوا الي حذف بناة مصر القديمة الحقيقون من الأنجيل وتحريفه بحيث يمحوا التاريخ المصري القديم ويصبح اليهود العبيد هم بناة مصر.

بداية علم المصريات والبحث عن الآثار المصرية (بداية مسيحية لأثبات صحة الأنجيل هذا هو الهدف الذين أتوا اليه):
منذ ما يقرب من قرنين وخصوصا القرن التاسع عشر كانت الاكتشافات مذهلة لآثار مصر,حيث بدأ المحتل الانجليزي والفرنسي في اكتشاف كنوز وحضارات وديانات عديدة في مصر القديمة ,في هذه الفترة بدأ بعض المبشريين بالمسيحيه في فرنسا وانجلترا في صنع هيئات مسيحية لجمع تبرعات المال من أجل ارسال بعثات الي مصر لاثبات اكتشاف اثري يثبت صحة الانجيل وخصوصا كتاب سفر الخروج والحديث عن قصص بني اسرائيل مع فرعون,في عام 1882 تم انشاء هيئة تسمي استكشاف مصر(Egypt Exploration Society ),هذه الهيئة نجحت في جمع الكثير من المال لارسال بعثات الي مصر. في عام 1883 تم بالفعل ارسال بعثه كبيرة املا في ايجاد أي أثر لتاريخ بني اسرائيل وقصصهم مع فرعون ومنذ ذالك الحين توالت البعثات وبدأ فبركة وتزوير تاريخ مصر القديم والصاق الهوية الفرعونيه عمدا لآثار مصر القديمة.كان هذا بالتزامن مع ما يعتقد توصل شامبليون الي فك لغز اللغة الهيروغليفية وهو حقيقة فشل في التوصل اليها(الي الآن لم يتوصل أحد الي فك طلاسم اللغة الهيروغليفية هذا رأيي الخاص), سوف أعطي مثال علي افتراض شامبليون لأحد الخراطيش.

مثال: أسم رمسيس هو في الحقيقة أسم تم بنائه علي قصص الأنجيل كالآتي:
شامبليون اعتقد أن اللغة القبطية مشتقة من الهيروغليفيه وهي في الحقيقة لا تنتمي الي الهيروغليفيه واللغة الهيروغليفيه عامه ماتت فجأة لانها تنتمي لأزمنه بعيدة جدا آلالاف آلالاف السنين,لذلك المصريين أنفسهم لا يعرفون التاريخ, حتي أقدم كنيسه في مصر لا تعرف أي شئ عن اللغة الهيروغليفيه.


آيات الأنجيل التي تتحدث عن مكان اسمه رعمسيس:
سفر التكوين 47
11 وَأَنْزَلَ يُوسُفُ أَبَاهُ وَإِخْوَتَهُ فِي مِصْرَ وَمَلَّكَهُمْ فِي رَعَمْسِيسَ أَجْوَدَ الأَرْضِ كَمَا أَمَرَ فِرْعَوْنُ.

 فاسم رمسيس متواكب مع كلمه في الانجيل تسمي رعمسيس.
مع ملاحظة أن أسم فرعون متكرر في الأنجيل لذلك وضع لقب فرعون كان هدفا يهوديا انجيليا أسمي.

اكذوبة اسم اسرائيل:
ادعوا أنها اكتشفت علي لوح حجري للملك مرنبتاح,وان معظم الخبراء والعلماء في مجال علم المصريات وافقوا علي أن هذه الكلمة تعني اسرائيل,كل همهم الصاق حضارة مصر لحقبة فرعون و بني اسرائيل.اوهام تبني علي تاريخ لا ينتمي الي بني اسرائيل وقوم فرعون في الأصل.

------------------------------------------
بخصوص اللغة الهيروغليفية: من كتاب شوق المستهام لابن وحشية النبطي يتحدث عن كون الهيروغليفية لغه سرية, الطوائف الهرمسية التي عاشت في مصر لم تكن تريد أن يعرف أحد أي شئ عن علومهم وأسرارهم,فكل طائفة دونت أسرارها بحيث يستحيل فك شفرتها سوي الفلاسفة الأذكياء, وربما أول من فك طلاسم هذه اللغه هم الفلاسفة اليونانين ولكن الكتب مفقوده وابن وحشية نقل في كتابه جزء من أكواد هذه اللغه.

الغرض من ارسال البعثات الاثرية الأوروبيه الي مصر هو غرض ديني في الاساس هم لم يأتوا الي مصر حبا في مصر ولكن حبا في الانجيل.للأسف نحن المسلمون لم نعطي التنقيب والبحث عن الآثار أي اهتمام وهي من الأشياء المهمة التي تكون دليل علي ما ذكره الدين الاسلامي من قصص تاريخية عن الأمم القديمة.

أسم فرعون المزعوم في مصر:



كلمة فرعون المزعومة هي كلمة برعا ومعناها البيت الكبير وقد اختلقوا منها لفظ فرعون بحيث يتيح لهم الصاق الهويه الفرعونيه علي اثار مصر القديمة كذبا,والزعم فيما بعد ان هذا اللقب البيت الكبير يعني فرعون (لقب للملوك), تزوير واضح وكذبة كبري في تاريخ مصر القديم.

أتعجب كثيرا: هل البيت الكبير يصح أن يكون لقب ملك؟:

هل البيت الأبيض لقب؟ هل مجلس الشعب لقب؟ هل الكرملين لقب؟ بيفرضوا علينا اكاذيب اختلقت من أجل الأجندة اليهودية وللأسف أحنا في مصر عايشين أكبر كدبه في تاريخنا.ادعوا تاريخيا أن هذه الكلمة برعا مرت بمراحل تطور من اليونانية والقبطية والاتينية الي أن أصبحت بالأنجليزية (pharaoh) وهي فرعون بالعربي.

الصهيونية العالمية وتكريس لقب فرعون علي حضارة مصر:
في جميع الأفلام والبرامج العلميه وجميع الكتب, يلصقون الهويه الفرعونيه ولقب فرعون علي آثار مصر القديمة بحيث أصبحت حضارة مصر القديمة فرعونيه  في عقول الناس جميعا,هم نجحوا في الخداع والنفاق وتزوير التاريخ بأكمله وهذه هي الصهيونية تزوير التاريخ تزوير الحقيقة.

كذبة الفراعنة مكشوفه أيضا ولكن جميع الباحثين والمتخصصين في المصريات لا يستطيعون الخروج عن النص الكاذب:

هذه الفكرة مستوحاه من أحد مقالات د/ أشرف عزت (مصر القديمة لا تعرف فراعنه ولا اسرائيلين).

لا يوجد ملك مصري قديم في عصور الدولة القديمة والوسطي استخدم هذا اللقب برعا ابدا, ملوك بناة الأهرامات لم يشير أحدا منهم الي هذه الكلمة.
عصور الدولة الحديثة: ادعوا أن الملك تحتمس الثالث بدأ في استخدام هذه الكلمه البيت الكبير كلقب ملكي بعد نهايه ما يسمي حكم الهكسوس المزعوم.
أغلب ملوك مصر بما فيهم ملوك الدولة الحديثة لم يستخدم منهم الا عدد قليل جداهذا اللقب في عباره أو جملة واحده وليست مكررة. فيما يعني أن هذا اللقب المزعوم لم يكن لقب ملك وأنما رمز معبر استخدم من حين لأخر.




بعض المتخصصين الغربيين في علم المصريات تكلموا عن هذه النقطة ايضا ولكن لا يستطيعون أن يغيروا التاريخ المزور لأن العصابات اليهوديه الصهيونيه متحكمه في هذا المجال

الي الآن اثار مصر القديمة مفقودة الهوية,هي تبقي آثار مصرية لكن من هؤلاء المصريين القدماء الذين صنعوها غير معلوم, فآثارنا ليست فرعونيه وهذه هي الحقيقة التي لابد أن يعلمها المصريين انفسهم, احنا عايشين كذبه كبيرة اختلقت بفعل المؤامرة الغربية الكبري علي تاريخ مصر القديم.
------------------------------------------------------------------------------------------
الهدف اليهودي الأكبر من جعل حضارة مصر فرعونية والترويج لها:
سرقة التراث المصري القديم وسرقة حضارة مصر القديمة بناءا علي قصص كتاب سفر الخروج في الأنجيل.
الأنجيل يتحدث عن كون اليهود العبيد الذي استعبدهم فرعون يبنون مصر القديمة كالآتي:




ولذلك كان الهدف جعل حضارة مصر القديمة فرعونيه بحيث يصبح العبيد اليهود هم البناة طبقا لنص الأنجيل وادعوا ان حجارة الأهرامات من طين كي يصبح اليهود هم من صنعوها وبناة الأهرامات.
التاريخ المصري القديم بأكمله مزور وتم وضع تواريخ كاذبة لآثار مصر بحيث تكون ملائمة لقصص الأنجيل.

نقطة هامة:
 بناة مصر القديمة الحقيقون هم " العمالقة البشر من قوم عاد ",السر الذي يخفيه اليونسكو بالاتفاق مع هيئة الآثار المصرية :
ان شاء الله عز وجل ستظهر هذه الحقيقة لأنها هي تاريخنا الحقيقي,سوف أتحدث عن هذا الموضوع باستفاضه في المقلات القادمة لأن حقيقة العمالقة مدونه.









-------------------------------------------------------------------------------------------------------
فرعون أسم وليس لقب:
هيرودوت المؤرخ اليوناني رغم أنه صاحب قصص خرافيه وأساطيرية ولكنه ذكر قصه وهي أن كهنة مصر أخبروه عن ملك مصري قديم (اسمه فرعون Pheron ),بعيدا عن صحة القصة مدلولها أن فرعون أسم وليس لقب:
القرآن الكريم يؤكد أن فرعون أسم وليس لقب:
الله عز وجل سبحانه لم يلقب فرعون بملك احتقارا له وربما فرعون أنقض علي الحكم من العائلة الملكية الخاصه بملك النبي يوسف.

ركز مع الآيات القرآنية:

{وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مُوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ} [العنكبوت : 39]

{فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوًّا وَحَزَنًا إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ} [القصص : 8]

{إِلَى فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَقَارُونَ فَقَالُوا سَاحِرٌ كَذَّابٌ} [غافر : 24]

هل هامان وقارون ألقاب أيضا؟

{وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ وَإِخْوَانُ لُوطٍ} [ق : 13]

{كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ ذُو الْأَوْتَادِ} [ص : 12]

هل عاد ونوح ولوط ألقاب أيضا؟

آل ابراهيم آل عمران آل فرعون:

 {إنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ}[ آل عمران 33  ]

{أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكًا عَظِيمًا}[ النساء:54 ]

{وَلَقَدْ أَخَذْنَا آلَ فِرْعَوْنَ بِالسِّنِينَ وَنَقْصٍ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ} [الأعراف : 130]

{فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوًّا وَحَزَنًا إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ} [القصص : 8]
{وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آلَ فِرْعَوْنَ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ} [البقرة : 50]

هل ابراهيم لقب؟ هل عمران لقب؟ فرعون هو أسم شخص!

لم يتم جمع اسم فرعون في القرآن: بحيث لن نجد كلمة فراعنه أو فراعين.


------------------------------------------------
ملك مصر في عهد النبي يوسف عليه السلام:

الله عز وجل في سورة يوسف لم يذكر كلمة فرعون أو آل فرعون, لأن عائلة فرعون في هذه الفتره ربما لم تكن في السلطة وهذه دلاله أيضا أن فرعون أسم شخص وليس لقب ملكي والا ملك يوسف كان سمي فرعون.

{وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ أَسْتَخْلِصْهُ لِنَفْسِي فَلَمَّا كَلَّمَهُ قَالَ إِنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مَكِينٌ أَمِينٌ} [ يوسف:54 ]

{ وَقَالَ الْمَلِكُ إِنِّي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنْبُلَاتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيَايَ إِنْ كُنْتُمْ لِلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ } [ يوسف:43 ]

في سورة غافر, رجل مؤمن من آل فرعون (من عائلة فرعون) يتحدث عن النبي يوسف وأنه جاءهم من قبل بالبينات, اذن عائلة فرعون عايشت عصر ملك مصر في عهد يوسف ولكن لم يكونوا في الحكم.

{ وَلَقَدْ جَاءَكُمْ يُوسُفُ مِنْ قَبْلُ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا زِلْتُمْ فِي شَكٍّ مِمَّا جَاءَكُمْ بِهِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا هَلَكَ قُلْتُمْ لَنْ يَبْعَثَ اللَّهُ مِنْ بَعْدِهِ رَسُولًا ۚ كَذَٰلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ مُرْتَابٌ } [ غافر:34 ]
-------------------------------------------
للأسف بعض الباحثين الأسلامين ذهبوا بتسرعهم خلف أكاذيب الأثريين وجعلو منها استناد لصحه القرآن مثال: يجعلون فرعون أنه لقب ملوك مصر بينما ملك يوسف كان من الرعاه الهكسوس الذين احتلوا مصر.

اللغة أو الطريقة التي توصل اليها شامبليون خاطئة ولهذا العديد والعديد من الكتابات الهيروغليفية لا ترجمة لها حتي الآن وحتي ترجمة النصوص اللي ألفوها ملعوب فيها ومخترعين قصص من أوهامهم, من هذه الأكاذيب التي اخترعوها أيضا (الهكسوس),اللغة مبنية علي أخطاء فهذا التاريخ بأكملة مبني علي أكاذيب مصطنعه.

------------------------------------------------
حضارة فرعون حضارة طينية وليست صخريه:
دقة القرآن الكريم في الألفاظ
{وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرِي فَأَوْقِدْ لِي يَا هَامَانُ عَلَى الطِّينِ فَاجْعَلْ لِي صَرْحًا لَعَلِّي أَطَّلِعُ إِلَى إِلَهِ مُوسَى وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ مِنَ الْكَاذِبِينَ} [القصص : 38]

فرعون يستخدم الطين في البناء وربنا حدد هذا بدقه كي لا يأتي أحد ويدعي أن آثار مصر الحجرية آثار فرعونية.....هذه الآثار المصرية لا تنتمي الي فرعون.


تلاقي بعض الناس وباحثين أسلاميين أيضا يدعون أن حجارة الأهرامات من طين,كل همهم الصاق هويه فرعون علي آثار مصر وبيعتقدوا أن هذا سيثبت صحة القرآن(ناس عقولها متأخره جدا في التفكير)
الرد علي الذين يرددون أن حجارة الأهرامات من طين:






دمار حضارة فرعون وقومه:

{وَأَوْرَثْنَا الْقَوْمَ الَّذِينَ كَانُوا يُسْتَضْعَفُونَ مَشَارِقَ الْأَرْضِ وَمَغَارِبَهَا الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ بِمَا صَبَرُوا وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُوا يَعْرِشُونَ} [الأعراف : 137]




------------------------------------------------------------
لا توجد أشارة في القرآن الي مساكن فرعون وقومه كآية يذكرنا بها الله عز وجل:

وعادا وثمود وقد تبين لكم من مساكنهم وزين لهم الشيطان أعمالهم فصدهم عن السبيل وكانوا مستبصرين ( 38 ) وقارون وفرعون وهامان ولقد جاءهم موسى بالبينات فاستكبروا في الأرض وما كانوا سابقين ( 39 )[ سورة العنكبوت ]

الاشارة الي مساكن عاد وثمود ولا يوجد اشارة الي مساكن فرعون أو هامان أو قارون.

فرعون يسأل موسي عن القرون الأولي (قوم نوح وعاد وثمود وغيرهم):

قَالَ فَمَا بَالُ الْقُرُونِ الأُولَى 51 [ سورة طه]
موسي عليه السلام أوحي له الكتاب من بعد ما أهلك القرون الأولي:
وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ مِن بَعْدِ مَا أَهْلَكْنَا الْقُرُونَ الأُولَى بَصَائِرَ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَرَحْمَةً لَّعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ 43 [ سورة القصص]

رجل مؤمن من آل فرعون يحذر قومه من مثل ما حدث مع قوم نوح وعاد وثمود, هم لديهم معرفه بالقرون الأولي:
وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُم مِّثْلَ يَوْمِ الأَحْزَابِ,مِثْلَ دَأْبِ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِن بَعْدِهِمْ وَمَا اللَّهُ يُرِيدُ ظُلْمًا لِّلْعِبَادِ 30-31 [ سورة فاطر]


المقال التالي : قوم عاد هم القدماء المصريين.





هناك 5 تعليقات:

mohammed يقول...

اشكرك على هذا البحث الجميل واتمنى منك المزيد ليس لشيء انما لاثبات الحقائق وان لا نمتلئ من الخرافات التي ليس لها من الصدق شيئا

mohammed يقول...

اشكرك على هذا البحث الجميل ليس لشيء انما لاثبات الحقائق ويكفينا خزعبلات واساطير ليس لها علاقة بالصدق

khairy_roket يقول...

لم اقتنع ببحثك الي بان اسم فرعون اسم وليس لقب معاك
اما الحجاره اصلا صخر وليس من الطين لا اعتقد لان الايه واضحه وصريحه

Abd Elkarim Elsherif يقول...

السلام عليكم
بحث جميل و مفيد
سؤال
هل لك حساب على الفيس بوك؟
اذا لك ارجو التنويه عنه

Ali Mosleh يقول...

الله يقول (وفرعون ذو الاوتاد )فماهي الاوتاد في نظرك؟؟...اذا المولى يقول في آيه اخرى (والجبال اوتادا) فهل لفرعون علاقة بأهرام مصر أم لا...واذا كان لايعرف غير البنا الطيني فأين الأوتاد المنسوبة اليه؟؟؟واما قولك ان فرعون اسم وليس صفة ملك فأنا مع هذا الطرح غير اني ارجح كون الاسم لاسرة وليس لشخص كأسرة ال سعود !!!لان جميع الاوتاد(الاهرام) نسبت لفرعون مع انها لاكثر من ملك (((وهذايبطل مزاعمك انها لقوم عاد لان الله حدد ان فرعون ذو الاوتاد وحدد ان له ملك مصر والانهار تجري من تحته...)))صحيح بل وجميل قولك ان هناك تلاعب واخفا للحقائق متعمد لخدمة الالحاد لكن لوتتذكر احد الاحاديث التي تحدث فيه الرسول عن الراعي الذي رأى جنة ارم لعرفت انك متحامل على اليمن شويتين .....اتعرف اني لما سمعت بأحدهم يشكك في حجارة الاهرامات وهو معروف معي ما كان مني الا ان سافرت مصر التي اعتز بها واحبها ووصلت الى الاهرامات وبصفتي جيولوجي حكمت من اول نظرة ان من يشكك في حجارة الاهرامات ماهو الا جاهل اومجنون اومكابر ....مع تحياتي لاهل مصر